افــضـــل شــركــة تــنـــظــيــف بالــريـــاض أتــصــل ألان 0548299840

الأحد، 15 ديسمبر 2013

خصم برشلونة الحقيقي ليس مانشستر سيتي



منذ أن عرف برشلونة خصمه القادم في دوري أبطال أوروبا ظهر التشاؤم سريعا عند الجمهور الكاتلوني الذي توقع خسارة برشلونة من فريق بيلغريني وأصبح يواسي نفسه بسبب وقوع فريقه مع مانشستر سيتي ، ولكن أود أن أقول أنه من المؤسف أن يفكر هؤلاء بهذه الطريقة  وأن يكونوا خائفين حقا من مواجهة السيتي .

صحيح أن مانويل بيليجريني لديه فريق مليء بالنجوم ومن أقوى الفرق بالعالم وبه يايا توريه الذي منذ رحيله للسيتي وهو يظهر أنه لاعب هائل ، ولكن يجب الالتفات جيدا أن مانشستر سيتي هو صاحب المركز الرابع في الدوري الانجليزي ولديه عدة سلبيات وخاصة في الدفاع الذي لايمكن الاعتماد عليه .

لذلك أعتقد أن المنافس والخصم الحقيقي لبرشلونة في دوري الأبطال ليس مانشستر سيتي وإنما برشلونة نفسه ، ففي فبراير القادم برشلونة سيستعيد فالديس وسيعود ميسي بعد تعافيه التام من اصابته في العضلات ، واذا لعب برشلونة بطريقته وحافظ على أسلوبه واعتمد أسلوب الضغط واذا كان تشافي وانيستا في مستواهم الحقيقي فإن السيتي لن يسبب أي قلق لبرشلونة .

وإذا أضفنا عودة داني ألفيس و خوردي ألبا، بالاضافة إلى سيرجي روبرتو اكتشاف مارتينيز و أخيرا رؤية ميسي و نيمار معا ، فإننا نستنتج أن برشلونة ليس لديه مايخشاه من السيتي

الأحد، 10 نوفمبر 2013

هل وجد انشلوتي التوازن الذي كان يبحث عنه




هل وجد انشيلوتي الصيغة النهائية السبت الماضي؟ ففي مباراة ريال سوسييداد التي كسبها الفريق الملكي بخمسة أهداف لهدف واحد، قدم ريال مدريد شوط أول استثنائي حيث تقدم الميرنغي بأربعة أهداف لصفر في الدقيقة 36، واستحوذ على الكرة بنسبة 65 ٪ وأتيحت له 11 فرصة للتهديف …

فمن حيث السرعة، وجودة التمرير، والكثافة، والضغط، وخاصة القدرة على التوقع وخلق الزيادة العددية في الخط الأمامي بسرعة … كانت المباراة نموذج فريد من نوعه ويحتدى به، هذا النموذج أظهر أيضا بعد ثلاثة أشهر من التجربة والخطأ أن كارلو أنشيلوتي أخيرا وجد التوازن الصحيح والتنظيم الأفضل الممكن لفريقه.

فصيغة 4-3-3 سمحت له بالاستفادة المثلى من صفات الثلاثي بيل، بنزيمة ورونالدو، كما أن خضيرة ومودريتش تم تثبيتهما الآن داخل الملعب من أجل استرداد الكرة وإعطاء السرعة والضغط وحتى خفظ وتيرة اللعب إن لزم الأمر، هذا الثنائي استفاد من عودة تشابي ألونسو الذي لعب المباريات الثلاث الماضية بعدما خضع لعملية جراحية الصيف الماضي، لاعب خط الوسط الباسكي قد غير بالفعل كل شيء فجأة إنه بالفعل العقل المدبر لخط وسط ريال مدريد بل وحتى المنتخب الإسباني الذي عانى من غيابه في بطولة كأس القارات الأخيرة.

كارلو انشلوتي كان يعرف هذا الأمر فهو الذي قال عن تشابي ألونسو: ” يرى اللعب قبل الآخرين “، فلعب ألونسو كله تكتيكي في جوهره، وليس هناك لاعب آخر في ريال مدريد قادر على القيام بهذا الدور، فبنظرته الثاقبة وحضوره الدائم وتوقعه السليم يحقق التوازن في قلب الملعب.

الونسو يقدم الكثير من التحفيز للجبهة الأمامية كما هو بارع في تسديد الكرات البعيدة (ما بين 30-40 مترا)، هذا بالإضافة إلى الضمانات التي يعطيها في خط الدفاع فهو يتقن دوره المحوري في الوسط ويحد من المساحات الممنوحة للخصوم، وبارع في قطع الكرات العرضية، ومن صفائه المتميزية أيضا هو الفوز في الصراعات الثنائية على الكرة، لاعب تكثر إيجابياته لكن يكفي أن نذكر استرجاعه لإمكانياته البدنية 100 ​​٪ قبل أن يلعب أي 90 دقيقة كاملة لمعرفة أن هذا اللاعب هو من طينة الكبار، ففي ظرف وجيز وجد وثيرة لعبه بسرعة وأثر حضوره على مستوى الفريق بشكل كبير حيث أصبح لنادي العاصمة الإسبانية أكثر من أربعة أهداف كمعدل متوسط في المباراة الواحدة منذ عودته.

وبهذه العودة يبدو أن انشلوتي قد وجد الصيغة النهائية التي يمكن بها مقارعة النوادي الكبيرة، ليبقى السؤال الآن المطروح هو ماهي الصيغة النهائية التي سيكمل بها ريال مدريد بقية الموسم على مستوى خط الدفاع، فهل سيتم الإعتماد على سيرجيو راموس على الجانب الأيمن كما كان الحال في تورينو الأسبوع الماضي في دوري أبطال أوروبا ويعتمد على فاران وبيبي في وسط الدفاع ومارسيلو المصاب على الرواق الأيسر؟ كل شيء ليس واضح حتى الآن

الجمعة، 11 أكتوبر 2013

فرانشيسكو توتي - اللاعب الخالد



في سن السابعة والثلاثين لايزال مهاجم روما فرانشيسكو توتي لاعب مميز جدا سواء من خلال أدائه في الميدان أو من خلال مثالية مواقفه.

من خلال مشاهدتي لهذا اللاعب خلال المباراة الأخيرة أمام نادي انتر ميلان تبين لي بالملموس أنه لم يفت الاوان بعد للاستفادة من خدماته، فحتى في سن 37 سنة وفي فريق رودي غارسيا الذي يعتمد على توفير المساحات عن طريق السرعة في تنفيذ العمليات، توتي كان الرابط والمدبر والممرر الذي يحدد وثيرة اللعب.

فمن خلال 6 تمريرات حاسمة يبقى توتي الممرر الأفضل في الدوري الايطالي خلال هذا الموسم، هذا بالإضافة إلى كون توتي يكون دائما في قلب اللعبة حيث يرغم لاعبي وسط دفاع الخصم على التراجع إلى الوراء فاتحا مجالات أرحب أمام كل من جيرفينهو وفلورينزي.

صحيح أنه لا يدافع كثيرا لكن تمريراته دقيقة، سريعة وعميقة مما يسمح له بتشغيل لاعبي الأجنحة واستغلال انسلالاتهما قدر الإمكان، توتي ليس الأسرع أكثر من زملائه لكنه سريع جدا بالكرة لكونه بارع في السيطرة على الكرة والمراوغة التي يحسنها بدقة خصوصا عندما يتعلق الأمر بلاعب ضد لاعب حيث يمر بسرعة متناهية.

91٪ من التمريرات الناجحة ضد انتر ميلان وفي مركزه تؤكد عبقرية هذا اللاعب الذي غالبا ما يختار القرارات الصائبة في الأوقات الصعبة وهو أمر طبيعي للاعب أنيق يداعب الكرة وعيناه تراقب كل ما يدور فوق رقعة الميدان.

هذا ليس كل شيء لأن لعبه بدون كورة مثير أيضا، فنظرا لطبيعة تحركاته ولطريقة طلبه للكرة يعطي مساحات كثيرة لزملائه، إن تمركزه في المنطقة الفاصلة بين لاعبي الدفاع ووسط الخصم تجعل مأمورية حراسته صعبة للغاية وهو ما يجعله يجمع بين إتاحة الفرص لزملائه وبين إنهاء العمليات وكذا إمداد الزملاء بالتمريرات الحاسمة دون نسيان الإنقضاض على بعض الكرات الساقطة بين الفينة والأخرى.

لكن توتي ليس مجرد لاعب موهوب فهو لاعب نموذجي من خلال سلوكاته وأخلاقه وهذا ما يجعله دائما في قمة لياقته البدنية، فبقوة ساقيه وقوة الجزأ العلوي من جسمه يستطيع توتي حماية كرته من الخصوم، وبتعبير أفضل فهو لاعب يحسن التمركز بين الكرة ولاعب الخصم مما يجعله يراقب الوضع لاتخاذ القرار الأفضل.

هذه المميزات وأخرى هي التي جعلت النادي الإيطالي روما يجدد للاعب في سن 37 سنة لسنتين إصافيتين، لأنه بكل بساطة لاعب خالد ويستحيل العثور على لاعب بمعدنه الذي لا يصدأ

السبت، 21 سبتمبر 2013

ديكتاتورية مورينيو




قد تملك أفضل المميزات والامكانيات لتكون الأفضل في العالم في مجالك ، ولكن لا شك بأنه قد تتسبب عيوبك في اسقاط مكانتك وتعيدك إلى الوراء .

فبالرغم من أنه لا أحد يمكنه أن يشكك في قدرات البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي الحالي وبأنه أحد أفضل المدربين الذين مروا على تاريخ كرة القدم إلا أن سلبيات المدرب البرتغالي في السنوات الأخيرة أصبحت تطغى على المميزات الكثيرة التي يمتلكها والتي لايمكن لأحد أن ينكرها .

فالمدرب البرتغالي يملك أسلوبا قويا يسيره مع أي فريق يدربه بالطريقة التي تحلو له ولكن سلوكيات مورينيو وعناده تجعله يفشل في بعض الأحيان وتسببت في تراجعه في الفترة الأخيرة .

فلا أحد كان يتوقع أن يخرج مورينيو من ريال مدريد بعد 3 مواسم فقط خاصة أنه دائما ماكان يصرح بأنه يعشق مدريد وبأنه يريد الاستمرار به وخاصة في ظل علاقة الحب التي كانت بينه وبين الجماهير ، ولكن كثرة مشاكل مورينيو مع اللاعبين ومع الجماهير والصحفيين في السنة الأخيرة هي ماعجلت برحيله .

مورينيو مدرب محنك يستطيع التغلب على خصومه بتفاصيل صغيرة جدا ، ولكنه مع ذلك يمكن أن يهزمه المنافسون بسهولة أيضا اذا ما نجحوا في التأثير عليه خارج الملعب جيدا ، ومايثير الدهشة أن مورينيو في بعض الأحيان لايكشف هذا الطعم ويسقط في أيدي منافسيه بسبب عناده واصراره  ولأنه صار يهتم بالتصريحات في السنوات الأخيرة والتعليق على المنافسين أكثر من اهتمامه بكيفية اعداد فريقه بالطريقة المثلي لتحقيق كل مايتنافس عليه من القاب .

فما يفعله مورينيو مع الاسباني ماتا في تشيلسي أمر يثير دهشة الجميع خاصة لأن ماتا كان النجم الأبرز في تشيلسي في الموسم الماضي ، والمدرب يصر على أن اللاعب لايلعب بالأسلوب الذي يريده لذلك هو يقتله على دكة البدلاء ، وبسبب عناد مورينيو هذا فإنه قد يتسبب في تراجع مستوى الفريق وقد يجعل بعضا من لاعبيه يفقدون الثقة به مثلما حدث له مع مدريد .. لذلك البعض بات يصف مورينيو بالديكتاتور .. الذي يريد فقط أن يقرر ولا يريد أن يناقشه أحد أو ينتقد قراره .. لأنه السبيشل وان .. ولكن ديكتاتورية مورينيو قد تحطمه في النهاية .. وتقلب كل محبيه ضده 

الثلاثاء، 3 سبتمبر 2013

كيف يمكن أن يغير مروان فيلاينى من شكل اليونايتد



انتهى الميركاتو الصيفى فعليا وربح فيه من ربح وخسر فيه من خسر بعد يوم أخير كان مليئا بالإنتقالات الكبرى كان آخرها هو انتقال مروان فيلاينى إلى مانشستر يونايتد وهو ما تم رسميا قبل دقيقة واحدة فقط من إغلاق الميركاتو .

وربما ليس الشكل الحالى لليونايتد هو الشكل الذى أراد مويس أن يكون الفريق عليه ويبدو هذا من كمية الصفقات التى حاول اليونايتد الحصول عليها ولم تتم إلا أن الشياطين الحمر قد احتفظوا بالقوام الأساسى للفريق وهو القوام الذى أحرزوا به البريمير ليج عن جدارة وقد كان فيلاينى هو الإضافة الأهم .

ولكن هل يوفر فيلاينى ما يحتاحه اليونايتد فى منتصف الملعب ؟

فى رأيى البلجيكى سيوفر الحماسة والطاقة فى منتصف الملعب وهو شئ افتقده المان يو من بعد دارين فليتشر و أوين هارجريفز ولم يستعيده جزئيا إلا عند ظهور فيل جونز وبداية نضجه مع الفريق .

فيلاينى يتمتع بحماس وإصرار على قطع الكرات ربما لا يعادله فيه من لاعبى اليونايتد سوى رافايل لكن المشكلة التى قد تؤرق مويس هى أن حماسة فيلاينى كثيرا ما تترجم إلى أخطاء وركلات حرة وإذا رجعنا إلى الإحصائيات سنجد أن فيلاينى قد حصل على ثمانية كروت صفراء الموسم الماضى بفارق بطاقتين فقط عن أكثر اللاعبين حصولا عليها لويس سواريز لكن الشئ الجيد أنه ليس من اللاعبين كثيرى الحصول على البطاقات الحمراء فآخر بطاقة حمراء حصل عليها فيلاينى فى الدورى الإنجليزى يعود تاريخها إلى عام 2010 .

شئ آخر كان يفتقد إليه اليونايتد فى منتصف الملعب وسيجده فى فيلاينى هو الحاسة التهديفية فإذا رجعنا مرة أخرى إلى لغة الأرقام التى لا تكذب سنجد أن مانشستر يونايتد قد أحرز 80 هدفا منها 49 أحرزهم مهاجمون (منها  26 لفان بيرسى و 12 لوين رونى و 10 لخافيير هيرنانديز ) و 10 أهداف أحرزها أجنحة ( 6 لكاجاوا و 2 لجيجز و هدف لويلبيك و آخر لفالنسيا ) و 9 أهداف لمدافعى الأطراف ( منها 4 لإيفرا و 3 لرافايل ) و 7 أهداف لمدافعى القلب ( منها 3 لإيفانز و هدف لفيرديناند ) بينما هناك 5 أهداف فقط أحرزها لاعبو منتصف الملعب ولم يحرز من بينهم أكثر من هدف سوى توم كليفيرلى الذى أحرز هدفين بينما مروان فيلاينى فى الموسم الماضى أحرز 11 هدفا فى 31 مباراة خاضها مع ايفرتون .

آخر شئ يميز فيلاينى فى رأيى هو الرأسيات وقطع الكرة فى الهواء إضافة إلى التسديد بالرأس فيكفى أن نذكر أن أهداف فيلاينى الاحد عشر الموسم الماضى كان منهم 5 رأسيات وهذا بفضل طوله الذى يبلغ 194 سنتيمترا .

ورغم كل تلك المميزات إلا أنها قد تختفى مع اليونايتد بسبب اختلاف اسلوب لعبه عن اسلوب لعب ايفرتون بشكل كبير وربما تدفع هزيمة ليفربول الأخيرة بمويس إلى تغيير استراتيجيته بشكل يتلاءم مع مقومات فيلاينى .

فهل سيحدث هذا ؟ أم سيتمكن فيلاينى من تفهم أسلوب لعب اليونايتد الحالى ؟ أم ستكون المحصلة النهائية صفقة فاشلة ؟ الأيام والشهور القادمة فقط هى من ستجيبنا عن تلك الأسئلة

السبت، 10 أغسطس 2013

غوارديولا سيحطم انجازاته بسبب برشلونة



لا أحد يشك في أن الاسباني بيب غوارديولا من أفضل المدربين في كرة القدم خاصة بعد الانجازات الكبيرة التي حققها مع برشلونة خلال أربع سنوات فقط ، ولكن يبدو أن قلة خبرة هذا المدرب قد تحطم كل انجازاته السابقة .

فمن تابع البايرن مع غوارديولا وخاصة في المباريات الرسمية للاحظ أن المدرب الكاتلوني يحاول بطريقة أو بأخرى تطبيق نفس الأسلوب الذي كان يتبعه مع برشلونة رغم أن هذا الأسلوب قد لايفيد البايرن تماما بل وقد يضفي عليه ضعفا أكثر منه قوة .

ففي الموسم الماضي أثبت البايرن مع هاينكس قوته الكبرى وأنه أفضل فريق في العالم بتكامله في جميع الخطوط ، فالبايرن ليس لديه ميسي ولا كريستيانو وهذا ما جعله يتميز على أي فريق آخر وهو أنه لايعتمد على لاعب بعينه وإنما على مجموعة متكاملة من أحد عشر لاعب .

ولكن مع بيب ظهرت نقاط ضعف البايرن وأصبح الفريق البافاري يعاني من نفس نقاط الضعف التي يعاني منها برشلونة وأبرزها خط الدفاع ، فمن الممكن القول بأن البايرن لايمتلك أفضل المدافعين ولكن هاينكس كان يوظفهم ويوظف بقية اللاعبين لجعل دفاع الفريق قويا وهذا مالم يحدث مع بيب الذي باصراره على اللعب باسلوب مماثل كالذي اتبعه مع برشلونة والابتعاد عن اللعب بارتكازين قد يحطم الفريق ويجعله يتراجع وقد ينهي الموسم بلا أي لقب .

لذا فإننا يمكن القول الآن بأن قلة الخبرة التي يمتلكها غوارديولا قد تجعله يحطم كل ماحققه مع برشلونة وقد تودي به إلى خارج البايرن في حال أصر على تطبيق أسلوب لايناسب البايرن ولايناسب لاعبي الفريق واستمر في الاعتماد على سياسة الترقيع رغم مايملكه من عدد كبير من اللاعبين في مختلف المراكز .. فالوقت لايزال مبكرا أمام بيب ليتراجع عن سيساته ويعتمد على السياسة التي تليق مع الفريق ليثبت أنه مدربا متميزا وليس كما يقول البعض أنه كان محظوظا مع برشلونة

الثلاثاء، 23 يوليو 2013

ميسي - الرجل الثالث في برشلونة




تعيين تاتا مارتينيو مدربا لبرشلونة كان بقرار من ساندرو روسبيل ورجلين آخرين ، فاختيار المدرب الجديد كان صعبا للغاية ، وذلك لسبب بسيط هو أنه لم يكن مدرجا من قبل ضمن خيارات النادي ، فصدمة استقالة تيتو أدت لحدوث زلزال في النادي وجعلت أجهزة الانذار معطلة ، وقرار تعيين المدرب كان يجب أن يتخذ سريعا لأن الدوري لم يعد متبقي عليه إلا فقط ثلاثة أسابيع ، لذلك النادي كان عليه اتخاذ القرار على وجه السرعة ، ووسط العديد من التكهنات والشائعات والترشيحات ظهر اسم تاتا مارتينيو .

فقرار مثل هذا كبير جدا ويجب أن يتخذه شخصين فقط هما الرئيس وزوبي ، ولكن ميسي كان الثالث في اتخاذ هذا القرار ، فهو كان حاسما في قدوم تاتا .

ولكن مانلاحظه أن قرارات النادي تصدر من شخصين فقط سواء حاليا مع روسيل وزوبي أو سابقا مع لابورتا ونونيز ، فهذه هي الحقيقة فالرئيس لديه سلطه ولكنه قد يستشير الآخرين حول قرار حاسم خاصة أن هذا القرار قد يتعلق بمستقبله الرئاسي ، فاذا كان ميسي قد شارك في القرار فإن القرار النهائي والحاسم كان للرئيس

الأحد، 23 يونيو 2013

ذكاء رئيس نابولي في استغلال كافاني




أنا لا أريد أن أقول أنني لا أحترم دي لورانتس رئيس نادي نابولي ، فهو رئيس منظم وشجاع وساهم في جعل نابولي فريق يقدم كرة قدم رائعة ، كما أن مدينة نابولي مدينة جميلة ، ولكن بعيدا عن ذلك سيكون لي تحليل شخصي لقصة كافاني مع الفريق ومايقوم به دي لورانتس .

فانا لا أتفق مع من يقولون بأن دي لورانتس لايقبل التفاوض في انتقال كافاني إلا بمن يدفع 63 مليون يورو قيمة الشرط الجزائي ، وأنه يقاوم بهدوء رحيل اللاعب المؤكد ، فالأمر ليس بهذه البساطة ، فهو يحاول الاستفادة من هذه الصفقة وليس فقط التخلي عن كافاني ، لذلك هو على سبيل المثال يريد مهاجم شاب يدخل ضمن الصفقة ليعوض رحيل كافاني ، مثل الفارو موراتا المهاجم الواعد في صفوف ريال مدريد ، فبدلا من الحصول على 63 مليون يورو فإن دي لورانتس يفكر في استقدام لاعب كموراتا يخفض من ثمن الصفقة على فريق ريال مدريد الراغب بقوة في ضم اللاعب .

ومايدور حاليا في السوق هو أن بين الرئيس دي لورانتس وإديسون كافاني اتفاق كامل والتقاء المصالح ، فنابولي يجب أن يبيع اللاعب لأسباب عديدة ، كما أن اللاعب بات في حكم المؤكد مغادرته للنادي لأنه يريد اللعب لناد آخر ولكن ليس قبل أن يستفيد منه النادي بالشكل الأمثل بعد الاتفاق بينه وبين الرئيس

الثلاثاء، 11 يونيو 2013

ضرر برشلونة وريال مدريد على الدوري الاسباني



لا شك بأن فريقي ريال مدريد وبرشلونة هما الأفضل في اسبانيا ، وهما اللذان يضمان أفضل اللاعبين في الدوري الاسباني بشكل خاص وفي العالم بشكل عام ، ولكن رغم ذلك فإنهما يؤثران بشكل سلبي على مستقبل الدوري الاسباني نظرا لانحصار المنافسة بينهما على الألقاب تقريبا كل عام وخاصة في الليغا بالاضافة إلى تعاقدهم مع العديد من النجوم من خارج اسبانيا مما أدى إلى عزوف العديد من نجوم الفرق الاخرى في الليغا إلى دوريات أخرى وخاصة الدوري الانجليزي .

فعندما شاهدت مباراة أسبانيا ضد هايتي الودية في ميامي تساءلت كم عدد اللاعبين الاسبان الذين يشاركون مع المنتخب ويلعبون في الدوري الاسباني ، وما يحمله المستقبل لهم ، وتوصلت إلى ان العديد من اللاعبين الاسبان سيغادرون اسبانيا وذلك لأن ثروة كرة القدم الاسبانية تتركز في مدريد وبرشلونة ، واللاعب الذي ليس له مكانا في أيا من هذين الناديين فعليه أن يذهب للعب في مكان آخر بعيدا عن أسبانيا حتى لاتضيع منه فرصة اللعب للمنتخب الاسباني .

فالعديد من اللاعبين الآسبان ذهبوا إلى الخارج وخاصة الدوري الانجليزي ، والأمر ليس بهذا السوء ، ولكن أيضا ليس بالجيد على مستقبل الكرة في اسبانيا ، فهذا لا يحدث فقط بسبب مدريد وبرشلونة وانما أيضا بسبب الايرادات التلفزيونية العالية ، والتي هي بنسبة أعلى بكثير للفريقين عن بقية الفرق ، أيضا أمر أخر وهو الانفاق في التعاقدات ، فالريال أنفق  مليار يورو على التعاقدات من الخارج، وفقط 120 مليون داخل إسبانيا ، وفي الوقت نفسه برشلونة أنفق 630  مليون يورو خارج اسبانيا  و 146 مليون يورو فقط داخل اسبانيا ، ولكن  كثير من الناس في كرة القدم يرون أن كلا الناديين ينفقون أموالهم في مكان آخر بعيدا عن اسبانيا بوعي من أجل مواكبة الهيمنة على نطاق واسع ، ولكن ذلك في النهاية يؤثر بشكل سلبي على اسبانيا في المستقبل البعيد .. كما ان القوة المالية الكبيرة لهذين الناديين تؤثران على الاندية الاخرى في اسبانيا وتضطرهم للاستغناء عن نجومهم .. فمثلا نافاس غادر وايسكو في طريقه للمغادرة وذلك لأنه مادام أن كبيري اسبانيا لايريدهم فإن ناديهم ليس لديه أي وسيله للحفاظ عليهم هنا  .. فأفضل اللاعبين صاروا يغادرون إلى الدوري الانجليزي والسبب برشلونة وريال مدريد 

السبت، 25 مايو 2013

غوارديولا في خطـر




لا شك بأن كل انسان في هذه الدنيا يود دائما أن يكون هو قائد الانجازات سواء في عمله أوفي أي شيء يمارسه في حياته ، وهذا مايتمناه بيب غوارديولا المدرب القادم لبايرن ميونخ ، ولكن فوز العملاق البافاري بلقب دوري ابطال اوروبا هذا الموسم سيضع عليه المزيد من الضغوطات .

فالمدرب الذي يبلغ من العمر 42 عاما شاهد نهائي دوري ابطال اوروبا ليلة السبت في شقته بنيويورك وأعرب عن أمله سرا عن هزيمة بايرن لان ذلك سيريحه في الموسم القادم ، رغم أنه لم يصرح بذلك ولايمكنه أن يصرح بهذا إلا أن الواقع يفرض هذا القول .

فهذا ماقاله الصحفي الرياضي ومؤلف سيرة غوارديولا أن المدرب الكاتلوني بالطبع لم يتمنى فوز البايرن ، لأنه عندما يقود الفريق البافاري في الموسم المقبل كيف للاعبين ان يتقبلوا أي تغيير في أسلوبهم وطريقتهم بعد أن تمكنوا بهذا الأسلوب من التتويج بلقب دوري ابطال اوروبا وبلقب الدوري الالماني ، وفي طريقهم للتويج بلقب الكأس .

ففي حال تحصل البايرن على الكأس على حساب شتوتغارت السبت المقبل ، فإن أي شيء سيحققه بيب في الموسم المقبل لن يكون افضل من هذا الانجاز ، بل سيضع عليه الضغوطات الكبيرة لقيادة الفريق لتكرار الانجاز من جديد دون تراجع .. وسيكون مستقبله في خطر .. فهو لم يفعل كما كان يفعل مع برشلونة بتوقيعه العقد لموسم واحد .. بل وقع لمدة ثلاثة مواسم ..!

فالامر مع بيب مختلفا تماما عما كان عليه عندما ذهب لبرشلونة ، فوقتها كان الفريق الكاتلوني بعيدا عن الالقاب لمدة عامين وكانت هناك الكثير من المشاكل ، فجاء غوارديولا ووحد الصفوف ولم يعد الجماهير بالالقاب وإنما وعدهم بفريق يفتخرون به ، وبالفعل نجح نجاحا باهرا في أول موسم له وحقق الثلاثية ، وخلال عام واحد حقق السداسية ، ثم بعدها بعامين حقق الخماسية ، ليكون بذلك أفضل مدرب مر على تاريخ نادي برشلونة .

ولكنه الآن أمام تحد كبير وأمام ضغط وخطر أكبر ليثبت فعلا أنه أحد أفضل المدربين في العالم ، وأن ماحققه مع برشلونة لم يأت عن طريق الصدفة ، فالفرصة أمام بيب لم تنته ، بل إنه قادر على قيادة البايرن لتحقيق السداسية مثلما فعلها مع برشلونة لاسيما وأنه سيلعب في النصف الأول من الموسم القادم على ثلاث بطولات ( السوبر الاوروبي ، الألماني ، كأس العالم للأندية ) وقد تكون الطريق لسداسية جديدة في مسيرته .. ولكن لن تكون الأمور بهذه السهولة خاصة على مستوى المنافسة الاوروبية

الأربعاء، 8 مايو 2013

مورينيو- سوف نفتقدك كثيرا



مورينيو ضد الجميع ، فبالرغم من أن معظم جمهور ريال مدريد متقبل لما يتردد حول مغادرة المدرب البرتغالي للفريق الأبيض ، إلا أن العديد من جمهور برشلونة لايريد رحيل المدرب البرتغالي ويرى أنه من العار مغادرته .

ففي السنوات الثلاث التي قاد فيها مورينيو ريال مدريد لم يتمكن من انتزاع الألقاب من برشلونة إلا فقط لقب الدوري والكأس وكأس السوبر ، ومع ذلك فقد كان مورينيو كثير الكلام رغم أنه لم يحقق إلا فقط هذه البطولات ، فبرشلونة مثل الهاجس عند مورينيو ويحاول بشتى الطرق تدمير كل ماله علاقة بالنادي من خلال البرامج الحوارية الإذاعية ، والأخبار التلفزيونية والصفحات الأولى للصحف باعتراف الجميع .

لذلك أنا أقول انه من العار أن يترك مورينيو مدريد ، لان من شاهد المؤتمر الصحفي الاخير لمورينيو للاحظ التناقضات والاثارة في تصريحاته ، ومحاولته زعزعة استقرار النادي وتقسيم الفريق لاحزاب ، وهذا ماجعل بيريز يظهر بعد ذلك ويتحدث عن أهمية وحدة الفريق على الأقل حتى المباراة النهائية في كأس الملك .

فبالنسبة لبرشلونة فسيكون أمرا رائعا بقاء مورينيو لأن ذلك قد يفسح الطريق للنادي للتعاقد مع كاسياس خاصة بعد أن صرح مورينيو بأن لوبيز هو من سيلعب دائما مادام هو من يدرب الفريق .. ولان بقائه أيضا سيزيد من الانقسامات في النادي .. وكل هذا في مصلحة برشلونة .. ولكن ان رحل مورينيو .. فسوف نفتقده كثيرا 

الاثنين، 22 أبريل 2013

الثقة المفرطة - سبب انهيار مدريد في ألمانيا



نكسة لاتصدق ، تلك التي تعرض لها برشلونة وريال مدريد في ذهاب الدور قبل النهائي من دوري ابطال أوروبا ، وخروج كل منهما بهزيمة قاسية برباعية من فرق ألمانيا ، فخسارة فريق فيلانوفا ليست أقل دمارا من خسارة فريق مورينيو من دورتموند ، على الرغم من أن هدف كريستيانو في ألمانيا يعطي الأمل لمدريد في العودة ، عكس برشلونة الذي لايملك الفرصة للعودة .

فأنا أعلم أنه من المستحيل تحليل أسباب ماحدث للفريقين في هاتين المبارتين ومقارنتهما ببعضهما ، ففي الآمس كنا حادين مع برشلونة بعد الهزيمة ، واليوم نمارس النقد مع مدريد ، وأحد الانتقادات التي نوجهها إلى مدريد هي أن الفريق الأبيض قد ذهب لهذه المباراة وهو المفضل ومع نجمه كريستيانو رونالدو هداف البطولة ، ولكن الثقة المفرطة لدى الفريق كانت أحد الاسباب الرئيسية للانهيار في ألمانيا .

كرة القدم لاتعترف بالقوانين ، فمدريد لم يكن جيدا وخدع بالنتائج لذلك لم يفز ، وكان على الفريق أن يأخذ بعين الاعتبار الأهداف الثلاثة التي تلقاها من فنربخشة في اياب ربع النهائي في وقت قياسي ، والمساعدات التحكيمية الت تلقاها في الأولد ترافورد والتي مهدت له الطريق للتأهل ، بعيدا عن كل هذا يجب أن نعترف أن بوروسيا دورتموند استحق الفوز ، وأن ليفاندوفسكي تغلب على كريستيانو ، فهذه الخسارة هي خطوة لنهاية مورينيو مع مدريد ، والذي لايعرف ماذا يفعل لحلم العاشرة الذي قد يتبخر يوم الثلاثاء القادم

الخميس، 21 مارس 2013

اليوفي الأقرب للتأهل بنسبة 70%




لا شك بأنه من الصعب توقع النتيجة التي ستنتهي عليها مبارتي الذهاب والاياب بين فريقي بايرن ميونخ الألماني واليوفنتوس الايطالي في اطار ربع نهائي دوري ابطال أوروبا ، ولكن ماهو مؤكد أننا سنشاهد مباراة كبيرة بين عملاقين كبيرين ، وبين فريقين من أفضل فرق أوروبا عبر تاريخ كرة القدم ومن أكثرها ألقاب وتتويجا .

فسابقا عندما علمت بأن البايرن سيواجه اليوفنتوس قلت أن نسبة الترشح لدى الفريقين متساوية 50-50 نظرا لمستوى الفريقين في ذلك الوقت وتألقهم على المستويين المحلي والأوروبي ، ولكني سأغير رأيي الآن وأرى أن نسبة الترشح حاليا تصب في صالح اليوفنتوس نظرا لتراجع البايرن وضعف أدائه في الأونة الأخيرة .

فنسبة الترشح حاليا من وجهة نظري تصل لـ70 % لصالح اليوفنتوس مقابل 30% فقط لصالح البايرن ، فاللعب في ويمبلي صار في خطر ، واذا مالعب البايرن امام اليوفنتوس بنفس الأداء الذي يقدمه في الأسابيع القليلة الماضية ، فإن تواجد البايرن في النهائي سيكون في خطر ، فعلى البايرن أن يكون حذرا من الاستخفاف باليوفنتوس ، فالفريق قدم أداء ضعيف ضد دوسلدورف ، وتعرض لهزيمة محرجة على ملعبه ضد ارسنال 0-2 ، لذلك على الفريق أن يأخذ الأمور على محمل الجد وأن يعتبر .

فالمحطة الأولى ضد اليوفنتوس ستكون في الثاني من ابريل المقبل  في ملعب اليانز ارينا ، وقد يغيب ربيري عن هذه المباراة بسبب الاصابة ، ولكن يجب أن يتم استبعاد الهولندي ارين روبين عن البدء في هذه المواجهة ، فهو لاعب من الطراز العالمي عندما يكون ذلك مناسبا ، ولكن إذا لم يكن كذلك، فهو مجرد لاعب مثل أي شخص آخر ، لديه طموح للعب دائما ، ولكن هناك شك في مستقبله خاصة أن غوارديولا ( المدرب القادم للبايرن ) لايركز على الأجنحة بقدر مايركز على منظومة اللعب المتكاملة

السبت، 2 مارس 2013

هل يرحل كونتي عن اليوفنتوس




لم تكن مباراة اليوفنتوس ونابولي فقط مباراة مثيرة على أرض الملعب ، ولكنها كانت تحمل اثارة أخرى تتعلق بمستقبل مدربي الفريقين ، فالشكوك تحوم حول استمرار مازاري في قيادة نابولي واستمرار كونتي في قيادة اليوفنتوس في الموسم القادم ، على الرغم من أن الفريقين تغيرا بشكل كبيرا وتطورا مع كلا المدربين .

فالعمل الجيد الذي يقوم به كلا المدربين جعلهما مستهدفان من قبل فرق عدة ، وخاصة كونتي الذي أعاد اليوفي إلى الواجهة في أوروبا وهو ينال اعجاب الكثير من الفرق الأوروبية ، وخاصة تشيلسي ومالكه الروسي ابراموفيتش الذي يفكر في الاستعانة بكونتي في الموسم المقبل ليخلف الاسباني رافائيل بينيتيز الذي سيرحل عن النادي اللندني بعد نهاية الموسم الحالي .

وكان ابراموفيتش قد قال لمعاونيه بعد تألق اليوفنتوس في المحطة الثانية من بطولة دوري الأبطال ” أريد كونتي مدربا لتشيلسي مهما كان الثمن ” ، فالأمر لايتعلق بكونتي وحده بل إن مورينيو هو الآخر قد يعود لناديه القديم ، ولكن كونتي هو الأقرب .

فهناك أشياء تحدث تجعلنا نعتقد أن كونتي سيغادر اليوفنتوس وربما يذهب لتشيلسي خاصة بعدما شهدنا موقفا غريبا وصعبا ضد كونتي عندما قامت بعض الجماهير باطلاق صيحات الاستهجان ضده خلال مباراة اليوفنتوس وسيينا ، ربما يكون هذا الاعتقاد خاطئا ، ولكن مستقبل كونتي مع اليوفي في شك ، وفي الموسم القادم ربما لايكون متواجدا مع الفريق .

وربما السبب الذي يجعل كونتي يقول وداعا لليوفي بعد نهاية الموسم هو كبر سن بعض اللاعبين ، فبيرلو لم يعد لاعبا صغيرا ، وغيره من اللاعبين ، وكل هذه العوامل قد تتسبب في رحيله عن السيدة العجوز وخاصة اذا تمكن من قيادة الفريق للفوز بالدوري للمرة الثانية على التوالي والوصول على الأقل لنصف نهائي دوري الأبطال .. فهو بهذه الطريقة سيخرج من النادي وهو فائز .. ولكن الجواب عن سؤالي سيتضح بالتأكيد بعد نهاية الموسم

الأربعاء، 20 فبراير 2013

عذرا يا شوالي - لقد أخطأت




منذ أن جاء غوارديولا لبرشلونة وحتى بعد أن غادر وجاء تيتو فيلانوفا والبعض يردد مقولة أن الانجازات التي يحققها برشلونة يحققها فقط بفضل لاعبيه وليس لقوة المدرب الذي يمتلكه ، وكان المعلق التونسي الشهير عصام الشوالي هو صاحب هذه المقولة والذي كان دلائما مايقول بأن أي مدرب بامكانه أن ينجح مع برشلونة حتى ولو كان عصام الشوالي نفسه هو من درب برشلونة ..!

البعض كان يسير وراء رأي المعلق التونسي ويؤمن بأن هذا الرأي صحيح ، وبأن ماوصل اليه برشلونة في السنوات الاخيرة كان سيصل إليه حتى ولو درب الفريق مدرب آخر قبل أن يأتي غوارديولا ، ولكن برشلونة في هذا الموسم أثبت خطأ مقولة الشوالي وأكد بأن النجاح في كرة القدم لن يتحقق إلا بوجود مدرب كبير يعرف جيدا كيفية قراءة الخصوم ومعرفة نقاط القوة والضعف لديه ولدى الخصوم .

فالفريق الكاتلوني عانى كثيرا هذا الموسم في ظل غياب مدربه تيتو فيلانوفا الذي يتواجد في نيويورك حاليا للعلاج ، وهو تقريبا يلعب بدون مدرب في أحسم مباريات الموسم بالنسبة له ، فبالرغم من أن الريال كان متراجع بشكل كبير في هذا الموسم إلا أن برشلونة عجز عن الفوز عليه مؤخرا في الكأس وحتى في الدوري في ظل وجود فيلانوفا .

ومباراة ميلان الأخيرة خير دليل على تأثر برشلونة بغياب المدرب الكبير ، فطريقة لعب الفريق باتت معروفة لدى الجميع وبات من السهل جدا ايقاف برشلونة ، ومن المثير أنه دائما ماتتم عرقلة برشلونة بنفس الطريقة ودائما مايفشل الفريق الكاتلوني في تجاوز هذه العقبات ، فحتى تبديلات الفريق باتت محفوظة ولايوجد تكتيك ، فقط اللعب محصور في الوسط .. وبهذه الطريقة لايمكنك أن تفوز على الكبار .. لذلك لقد أخطأت ياشوالي .. فأفضل اللاعبين في العالم ليسوا قادرين على الفوز بدون مدرب كبير يقودهم ويبث الروح فيهم .. فالمدرب هو نصف الفريق ولاغنى عنه .. ولايمكن للاعبين وحدهم أن يفعلوا شيء 

الخميس، 14 فبراير 2013

ميسي أفضل من كريستيانو .. تعرف على اسباب ذلك




كان كريستيانو رونالدو النجم الأكثر خطورة على الميدان في مباراة الريال الأخيرة ضد مانشستر يونايتد في دوري الأبطال ، كما أنه سجل هدف فريقه الوحيد في اللقاء ، وتألق كريستيانو في هذه المباراة أعاد من جديد فتح باب النقاش حول من الأفضل كريستيانو أم ميسي .. ؟ .. ولكن سأعرض لكم في هذه المقالة الأسباب الخمس التي جعلت ميسي أفضل من كريستيانو .

أولا : الكرات الذهبية الأربع التي يملكها ميسي ، بينما كريستيانو لايملك سوى كرة ذهبية واحدة ، فاللاعب الأرجنتيني هو أول لاعب يفوز بالكرة الذهبية لأربع مرات متتالية ، فهذه الجائزة لاتمنح إلا للاعب الأفضل وإلا ماكان حصل عليها ميسي في أربع مرات ، فأن تكون الرقم 1 في العالم لاربع سنوات متتالية ليس سهلا  ، وهذا أول الأسباب التي تجعل ميسي أفضل من كريستيانو .

ثانيا : الطبيعة والمرونة التي يمتاز بها ميسي ، فهو لاعب أعجوبة ، يستطيع أن يحسم المباراة في أي وقت ، فأنا أتذكر أنه في واحدة من مباريات  الدوري في الماضي كانت ضد اشبيلية سجل هدفا في وقت متأخر من المباراة وبسرعة فائقة ، رونالدو يملك اللياقة البدنية العالية ، ولكن ميسي هو موهبة طبيعية ، فبعض الخبراء يعتقدون أنه من الممكن أن تصنع لاعبا مثل كريستيانو من خلال قوة التدريب ، ولكن من المستحيل استنساخ لاعب مثل ميسي ، لأن سمات ميسي منحت له منذ مولده ولم يكتسبها ، فمن الممكن أن تكون مثل رونالدو ، ولكن من المستحيل أن تكون مثل ميسي .

ثالثا : المشاركة في الفريق أكثر ، رونالدو في مدريد كثيرا مايكون لاعبا فرديا وينتظر ليسجل الأهداف ، بينما ميسي لاعب جماعي يساعد في اللعب ولا ينتظر فقط تسجيل الأهداف ، فهو يصنع الكرات الحاسمة لزملائه وأحيانا تجده يشارك في الدفاع ، فهو أكثر مشاركة مع الفريق من كريستيانو ، وهذا يتضح من أن انيستا وتشافي يحسنان من ليو ، فكلاهما يحسن منه .

رابعا : التطبيق العملي مذهل ، من الطبيعي أن ترى ميسي يراوغ اللاعبين ، فالمراوغة شيء معتاد عند ميسي ، ولكن كريستيانو يحاول فقط التفوق على اللاعب الذي يراقبه والمرور منه ، فكلاهما يلعبا لتسجيل الأهداف ولتحقيق الفوز ، ولكن هناك اختلاف ، فميسي لا يفكر كثيرا وكريستيانو يحاول التسديد دائما ، وليو أكثر فاعلية خاصة مافائدة التسديدات الكثيرة إذا لم تكن مفيدة .

خامسا : التواضع  والشخصية وهذا مايتسم به ميسي ، في حين كريستيانو يقول على نفسه أنه غني ولاعب كرة قدم جيد ووسيم ، وعندما يسجل الهدف يحاول أن يظهر عضلات ساقه وكأن الناس ستحسده عليها وأن هذا دليل على تفوقه  ، ولكن ميسي على النقيض من ذلك تماما ، فهو متواضع وليس متعجرفا أو متغطرسا ، فكريستيانو يعتني كثيرا بجسده لذلك هو لاعب قوي ، ولكن ميسي لاعب فنان


الأحد، 13 يناير 2013

مدريد لاشيء بدون كريستيانو





كثيرا ماسمعنا أقوال البعض حول أن برشلونة هو ليونيل ميسي ، وبأن الفريق الكاتلوني بدون ميسي لن يكون ذاك الفريق الكبير وهو معه ، ولكن مع ذلك أثبت الفريق في كثير من المرات أنه لايتوقف على لاعب بعينه وأن أسلوب الفريق ينطبع على أي من اللاعبين ، والعديد من المباريات أثبتت ذلك  .

ومنذ أن جاء مورينيو الى ريال مدريد وهو يحاول أن يطبق أسلوب الاغلاق على ميسي عند مواجهة برشلونة لمنع الفريق من تحقيق أي شيء في المباراة ، والكثير في مدريد كان يردد مقولة بأن برشلونة هو ميسي ، وبأن الفريق لاشيء بدونه ، ولكن مورينيو لم ينجح بهذا الأسلوب إلا نادرا ، لأن برشلونة ليس ميسي وحده ، بل هناك لاعبين آخرين ذو أهمية وتأثير كبير على الفريق مثل تشافي ، انيستا ، بوسكيتس ، بيكيه ، سيسك ، سونغ ، فالفريق أفضل كمجموعة .

فلايضر برشلونة قول بأن ميسي هو أكثر لاعب مؤثر في الفريق وبأنه هو الحاسم ويصنع التاريخ في النادي ، فأنا كتبت أكثر من مرة أنه اذا كان برشلونة يعتمد على ميسي أفضل لاعب في العالم ، فإنه قادر على تحقيق نتائج منميزة من دون ميسي نظرا لوجود عدد كبير من اللاعبين المميزين .

حسنا ، ماحدث في مباراة الريال الاخيرة ضد أوساسونا يثبت أن ما يقوله المدريديون ينطبق عليهم أنفسهم ، لأن الريال في هذه المباراة لم يفعل شيء بدون كريستيانو وأمام فريق يقبع في القاع ، فمنذ وقت طوبل لم أرى الريال بهذا السوء ، وكانت الصورة مؤلمة ، ومورينيو لم يستطع فعل شيء بدون كريستيانو ، وفشل مورينيو لأن الريال بدون كريستيانو لاشيء

الخميس، 3 يناير 2013

مورينهو سئم من فابيو و أعطى الضوء الأخضر لبيعه




فابيو كوينتراو قد تكون أيامه أصبحت معدودة في النادي، فلا شيئ يتذكره الجمهور عن اللاعب سوى قيمة انتقاله التي يعتبرها الكل أنها أكثر مما يستحق صآحب 30 مليون يورو، لم يحضر في الوقت المحدد للتدريب بل أكد حضوره و أغلب اللاعبين في طريقهم للإستحمام وآخرين يقومون بالركض، كوينتراو الذي قضى عطلة أعياد الميلاد في البرتغال برر سبب التأخير ” كان مجرد صدفة لوجود إزدحامات مرورية مما جعلني أتأخر عن التدريب ”

مورينهو انفجر في وجه اللاعب لأنه سبق و أن حذره من سوء انضباطه، وراسل إدارة النادي بتجهيز عقوبة مالية بحق اللاعب كإجراء تأديبي لم يسبق لأي لاعب ان أخد مثلها. بل و الأكثر من ذلك مورينهو أعطى الضوء الأخضر لإدارة النادي من أجل عملية تسريح اللاعب لأي نادي يرغب به، لكن المشكل أن كوينتراو خلال الدوري الأوروبي و كأس العالم كان يعتبر أفضل ظهير أيسر في البطولتين، لكن لحد الآن لم يصل لمستوى التطلعات لمنافسة مارسيلو.

مورينهو يدرك أن مغادرة اللاعب في هذا الوقت هو أسوء شيئ قد يحصل للنادي، وخاصة ان اللاعب قدم من بنفيكا الى الريال بمبلغ 30 مليون يورو، والريال يعاني من عدة إصابات.

كوينتراو سبق له و ان قام بنفس الخطأ في يوم 16 نونبر 2011 عندما وصل متأخرا عن التدريب وبهذا عاقبه المدرب بعدم إشراكه في مباراة فالنسيا، و في 11 مارس تكرر نفس الأمر، و خلال عيد ميلاده الـ 24 ثم نشر صورة لكوينتراو وهو يدخن وبالتالي تم حرمانه من المشاركة أمام فياريال، لكن وجود لاعب مثل كوينتراو يعطي خيارات إضافية للمدرب.

كوينتراو يعتبر من أكثر اللاعبين تعرضا للعقوبات داخل النادي، فقد سبق وأن وصف اللاعب الحكم ‘ بيريز لاسا ‘ إياه (بالنذل) وكلفه ذلك 4 مبارايات ، لهذا فإن المدرب وصل لأمر واحده مفاده بيع اللاعب إما يناير أو يونيو

الثلاثاء، 1 يناير 2013

رحيل والكوت سيغرق أرسنال




على ارسنال أن يفعل كل مافي وسعه من أجل أن يبقي ثيو والكوت في صفوفه وإلا عليه أن ينسى أن يكون فريقا كبيرا في السنوات القادمة ، فبقاء اللاعب الانجليزي قضية كبيرة في النادي في الوقت الحالي ، فلن ألوم مشجعي ارسنال على غضبهم اذا تم فقدانه لصالح أحد الأندية الثلاث الكبار في انجلترا : مانشستر يونايتد ، مانشستر سيتي تشيلسي .

فالفريق شهد في السنوات الأخيرة رحيل عدد كبير من نجومه مثل سيسك فابريغاس وروبين فان بيرسي والذي كان رحيلهم ضربة كبيرة للفريق بطبيعة الحال ، فاذا سمحوا لوالكوت بالرحيل فسيجد النادي صعوبة بعد ذلك في التعاقد مع لاعب كبير ليجلبه لملعب الامارات .

فالنادي في الفترة الأخيرة مدد عقود خمسة من لاعبيه الشباب أبرزهم جاك ويلشير يضمن بذلك بقائهم لفترة طويلة ، ولكن يجب اقناع والكوت بالتجديد وبأنه هناك مستقبل مشرق وأن الأمور ستسير في الطريق الصحيح مرة أخرى .

فبقاء والكوت سيعطي الفريق دفعة اضافية خاصة اذا ماتعاقد الفريق أيضا مع لاعبين آخرين ، ولكن فقدانه سيعني العودة إلى الوراء وسيغرق النادي ، ووالكوت يتحدث بشكل جيد عن ارسنال ويمثل النادي بطريقة رائعة داخل وخارج الملعب.

فهو لايرغب في ترك النادي ، واذا تم السماح له بالرحيل ، فلاعبون آخرون سيسلكون مسلكه ، وأنا لاأستطيع أن أصدق بأن ارسنال سيسمح له بالرحيل وبأن يصل الأمر إلى هذا الوضع ، وبأن يجعله يتحدث فعلا مع الاندية الأخرى خاصة أنه بامكانه التفاوض مع اي ناد مع بداية الشهر المقبل ، ويمكن أن يغادر مجانا في فصل الصيف ، فستكون كارثة حقا لو رحل والكوت